بحث يكشف كيفية مضاعفة عمر بطاريات الهواتف 5 مرات

أحد المزايا التي يريدها المستخدم دائما من كل هاتف هي عمر بطارية أطول. وربما لا يتعلق الأمر بسعة البطارية الخالية فكلما زادت السعة فسوف نريد ما هو أفضل. وعلى الرغم من أن البطاريات الموجودة حاليا قد وصلت إلى مستوى رائع حيث توفر استخدام يوم وأكثر حال كانت بسعة كبيرة، إلا أنه على ما يبدو فربما ننتقل إلى مسوى آخر قريباً.

فريق بحثي متخصص في تكنولوجيا النانو من النرويج ربما يتسبب في زيادة عمر البطاريات الحالية لأكثر من خمسة أضعاف بحسب ما يأتي في بحثهم، مما ربما يشكل تسريع لزيادة أعمار البطاريات بعد معدل الزيادة البطيء الحالي.

ويفهم من لديهم علم بطرق عمل البطاريات أن السيليكون ربما يكون بديل أفضل للجرافيت المستخدم حاليا في البطاريات. ولكن للسيلكون مشاكل تحول دون استخدامه، حيث يتمدد بنسبة 400% أثناء العمل مما يؤدي إلى إنهيار أداء البطارية وتكوينها بشكل أسرع من الجرافيت لذا فهو مستبعد.

الحل الجديد الذي اكتشفه الفريق النرويجي هو استخدام مزيج بين السيليكون والجرافيت يعطي عمر أطول دون إنهيار البطارية سريعا مما سيمكن من تصنيع بطاريات بأعمار أطول للهواتف الذكية ولأي منتج آخر يعمل ببطارية كالحواسيب المحمولة والسيارات الكهربائية.

وتتولى شركة تدعى Kjeller Innovation مسؤولية تحويل المشروع إلى تطبيق صناعي حيث أعطتها الشركة بالفعل اسم Silicon X وفي مفاوضات بالفعل مع عدد من الشركات لصناعة بطاريات باستخدام التقنية الجديدة.

وعلى الرغم من أننا لازلنا لم نعلم المزيد عن التقنية التي لم تطبق صناعيا حتى الآن إلا أنه حال إحتكرتها أو طورتها أحد الشركات فبالتأكيد ستجني الكثير من الأموال خلال الفترة القادمة خصوصا إن كانت من الشركات التي تحمل اسم قوي في سوق الهواتف الذكية الحالي.

ولا يتوقف الأمر عند مصنعي الهواتف الذكية فقط بل أيضا مصنعي الحواسيب المحمولة وهو سوق كبير للغاية، كما أنها ربما تشكل نقلة بالنسبة للسيارات الكهربائية إن حدثت حيث أن البطارية هي أحد أهم أجزاء السيارة الكهربية إم لم تكن الأهم. الكثير من الشركات الكبير تعمل في كل مجال من هؤلاء مما يترك الأمر مفتوح أمام أي احتمال لتطبيق هذه التقنية بشكل صناعي للوصول إلى يد المستخدم.