Dmail.. مواصفات خدمة الإيميل المصرية

خلال الأيام الماضية، لم يخل موقع إلكتروني مصري من ذكر خدمة الإيميل الجيدة Dmail، فما الذي يميزها؟ وهل يمكن اعتبارها بديلا لخدمات شهيرة مثل Gmail؟

تعود ملكية Dmail إلى شركة Intelli Coders المملوكة لرجل أعمال مصري. وتعتمد الخدمة على تقنية أمان حديثة لتشفير الرسائل المتداولة، تُسمى البلوك تشين، وهي نفسها المستخدمة لتأمين العملات الرقمية وأشهرها البيتكوين.

ويكمن سر أمان البلوك تشين، في تجنب حفظ البيانات على سيرفر واحد، بل بتخزينها لا مركزيا، وبصياغة أوضح: تقوم بتوزيع بيانات كل مستخدم على سيرفرات كثيرة، الأمر الذي يجعل من سرقة بيانات حساب بعينه مستحيلا.

وهذا من شأنه أن يضفي على المراسلات طبقة أمان جديدة، لا تشكيك في أهميتها للمستخدمين في الشرق الأوسط؛ فالمراسلات لن يمكن الوصول لها سوى من طرف المستلم والراسل، ولا مجال لاعتراضها أو سرقتها من سيرفرات الشركة.

هكذا تقنية معقدة تضفي أمانا عاليا على المراسلة، وهي بالطبع لا تستهدف المستخدم العادي بالدرجة الأولى؛ حيث يمتلك مستخدم Dmail محفظة عملات بيتكوين بمجرد إنشاء حسابه، ليكون الهدف الرئيسي من الخدمة هو تأمين تحويل العملات الرقمية، إضافة لميزة المراسلة الآمنة.

وتطلب مراسلة شخص معرفة اسم المستخدم للمستلم، على أن يلحقه @Blockstack. وتقول الشركة المطورة إن تطبيقها لاقى رواجا كبيرا من قبل المهتمين بتبادل العملات الرقمية، فتصدر التطبيقات متجر Blockstack لأربعة أشهر متتالية ومدحته وكالة Coindesk الإعلامية.

اقرأ أيضا  5 مميزات جديدة قادمة إلى واتساب
المصدر Coindesk الوطن