بداية من العام الجديد.. آبل توحد تطبيقات iPhone وiPad وMac

بالرغم من الدعم الجيد الذي تحصل عليه تطبيقات متجر آب ستور الخاص بهواتف آيفون وأجهزة آيباد اللوحية، فأجهزة ماك لا تتمتع تطبيقاتها بنفس الدعم، ولا تشعر آبل أن هذا الأمر جيد وتريد تغييره.

بداية من العام الجديد سيتمكن المطورون من تطوير تطبيقات تعمل على كل الاجهزة في وقت واحد، تعمل مع الفأرة والتراكباد واللمس، حسب ما إذا كانت تعمل على آيفون، آيباد أم ماك. المطورون حاليا يحتاجون إلى تطوير تطبيق لماك وتطبيق آخر لـiOS ليعمل على آيباد وآيفون، الأمر الذي يتطلب جهد أكبر.

هذا الأمر شكل عدد من الإنتقادات من قبل المستخدمين، حيث أن عدد من التطبيقات تحصل على تحديثات بشكل مستمر على iOS ولا تحصل على تحديثات جيدة على أجهزة ماك، مما يجعلهم يعترضون على الأمر. مثال على ذلك تطبيق تويتر الذي يتم تحديثه باستمرار على iOS بينما نسخة Mac تعتبر قديمة بشكل كبير الآن وليست مناسبة.

وبالتأكيد إتاحة الميزة الجديدة سيفيد النظامين، خصوصاً ماك، وهي على كل حال خطوة هامة ومؤثرة ستعود بفائدة رغم عدم سهولة تنفيذها من قبل آبل التي بالتأكيد تجهز منذ فترة لهذه الخطوة لتظهر في 2018 أخيراً.

وسرب أحد المواقع عمل آبل على المشروع تحت اسم Marzipan مع نيتها إتاحته بداية من التحديث القادم لMacOS وiOS في مطلع العام القادم 2018 دون تحديد توقيت محدد. فيما ليس واضح حتى الآن ما إذا كانت ستقوم الشركة العملاقة بتوحيد المتجرين أم لا.

آبل ليست الشركة الأولى التي تقوم بمثل هذا الأمرد فسبقتها مايكروسوفت بما عرفناه بUniversal Apps تلك التطبيقات التي تعمل على كل الأجهزة التي تعمل بأنظمة مايكروسوفت من هواتف وأجهزة لوحية وحواسب. وننتظر أن نرى كيف ستنفذ آبل هذه الخطوة مقارنة بما قدمته مايكروسوفت من قبل.

اقرأ أيضا  أفضل التطبيقات للاستمتاع بعيد الحب