أندرويد لسيارات رينو ونيسان وميتسوبيشي قريبا

بحسب تعاون جديد بين شركة جوجل المالكة لنظام أندرويد وشركات رينو ونيسان وميتسوبيشي الذين ينتجون نسبة ضخمة من السيارات التي تباع عالميا، بحلول عام 2021 ستتواجد ملايين السيارات التي تمتلك شاشات تعمل بنظام أندرويد. وستتمكن هذه الشاشات من تشغيل متجر جوجل بلاي وخرائط جوجل وبالتأكيد الأوامر الصوتية من مساعد جوجل Google Assistant.

وبحسب أحد المتخدثين باسم تحالف رينو ونيسان وميتسوبيشي فمساعد جوجل الذي يحتوي على تقنية الذكاء الاصطناعي الأقوى من جوجل سيكون وسيلة استخدام السيارات دون وضع يدك عليها في المستقبل.

وقام تحالف رينو ونيسان وميتسوبيشي ببيع 10.6 مليون سيارة عالميا خلال العام الماضي واستطاع بيع 5.54 مليون سيارة عالميا خلال النصف الأول من العام الحالي الذي انتهى بالثلاثين من يونيو. هناك ثلاثة سنوات أخرى حتى تأتي تقنيات جوجل إلى هذه السيارات لذا تعتبر زيادة مبيعات هذه الشركات أمرا متوقعا حيث يعتقد التحالف بحسب تقديراته أنه سيبيع 14 مليون سيارة في عام 2022.

وتحاول جوجل اتخاذ هذه الخطوة منذ عدد من السنوات إلا أن شركات السيارات لم تكن تريد اتخاذ هذه الخطوة خوفا من القوة المفرطة لشركة جوجل والشركات الشبيهة لما لديها من الكثير من البيانات. شركات مثل “ميرسيدس بينز” و”بي إم دبليو” تحاول أن تقدم الأنظمة الشبيهة بنفسها ولكنها بلا شك تواجه وستواجه الكثير حيال ذلك.

وما يميز استخدام تقنيات جوجل أو غيرها هو أن هذه التقنيات مجانية كالخرائط كما أن هذه التطبيقات يعرفها الجميع فالطبيعي الآن هو أن نستخدم هواتفنا الذكية لفتح تطبيقات معينة أثناء القيادة مثل خرائط جوجل لذا فلن تكون هناك مشكلة لجعل هذه التطبيقات المعروفة والقوية أيضا على شاشات مخصصة في السيارات دون الحاجة لاستخدام الهاتف الذكي الذي يشتت الشخص أثناء القيادة.

وفي الغالب فلن تكون جوجل وحدها هي المنافسة في هذا الشأن حيث من الممكن أن نجد أبل أو أمازون أو غيرهم يريدون إدراج تقنيات الذكاء الاصطناعي أو الأنظمة أو التطبيق داخل شاشات السيارات.

اقرأ أيضا  رسوم شهرية على مجموعات فيسبوك!