أوبو فايند إكس وثلاث كاميرات منبثقة

36

قامت شركة “أوبو” بالكشف عن هاتفها الخلوي الجديد “فايند إكس” والذي يعد طفرة بين جميع الهواتف الخلوية على الساحة. الهاتف يعد الأول من نوعه بشاشة ذات حجم “6.4 بوصة” وعرض يغطي ملء الشاشة دون التقيد بيد واحدة في التعامل مع الجهاز.

المساحة المصرح عن استغلالها تعدت نسبة الـ92% لتتألق شركة “أوبو” في إبهار مستخدميها بشاشة مميزة مع كاميرا ديناميكية متحركة.

وقامت الشركة بطرح أوبو فايند إكس بكاميرا أمامية وخلفية تختفي بشكل كامل في وضع إيقاف التشغيل أو إغلاق الكاميرا. ولكن مع فتح التطبيق يتحرك الجزء العلوي من الجهاز كاملا للكشف عن كاميرا خلفية مدمجة بدقة “16 ميجا بيكسل+20 ميجا بيكسل” وكاميرا أمامية بدقة “25 ميجا بيكسل”

 أوبو فايند إكس وثلاث كاميرات منبثقة

وأفادت شركة “أوبو” بأن كاميرا الجهاز المبتكرة تبدأ عملها في أول نصف ثانية من التشغيل مما يجعل من استجابة الجهاز للتصوير المصورة أمرا متطورا للغاية. تصميم “فايند إكس” يماثل آخر إصدارات شركة للهواتف النقالة من الفئة إس “جالكسي إس9 بلس”،يأتي  ذلك في أعقاب مطابقة مظهر الجهازين من حيث انحاءات الجوانب والزوايا المستديرة غير المنحنية، إضافة إلى شاشة الـ”oled” الرائعة التي تأتي بدقة “1080×2340” بيكسل. و تتميز الأجزاء الأمامية والخلفية للجهاز بوجود الزجاج المنحني الذي يسهل من عمل الكاميرا المنبثقة أثناء التقاط الصور أو التحقق من هوية المستخدم المرئية.

والجدير بالذكر أن شركة أوبو ليست الرائد الأوحد في مجال الكاميرات المنبثقة، حيث سارت خطاها جنبا إلى جنب مع شركة الهواتف النقالة الصينية فيفو من حيث طمس نتوءات الشاشة. ولكن تفرد شركة أوبو تألق في انبثاق كل من الكاميرا الأمامية والخلفية للجهاز في الوقت الذي لم تضف أوبو قارئا للبصمة في هذا الإصدار بنوعيه التقليدي خلف الجهاز أو المدمج في الجزء السفلي من الشاشة والذي يتوقع ظهوره في الأجيال القادمة من الفئة إكس.

أوبو فايند إكس وثلاث كاميرات منبثقة

تم الاستعاضة عن قارئ البصمة بماسح للوجه ثلاثي الأبعاد الذي يستخدم خاصية “المصادقة البيومترية” في التعرف على الوجوه. و يتم تفعيل الخاصية بمجرد تمرير الشاشة سريعا على مربع القفل حتى تطفو شاشة الجهاز إلى أعلى وتتأكد عملية المصادقة المرئية من أحقية المستخدم من استخدام الجهاز.

أما عن خصائص الجهاز التقنية فقد تماشت مع توقعات منتظري هذا الإصدار، حيث يأتي الجهاز بمعالج كوالكوم سناب دراجون 845 مع ذاكرة عشوائية 8 جيجا بايت وسعة تخزينية عالية تصل إلى 256 جيجابايت. كما أنه يوفر خاصية الشحن السريع بتقنية الـ “VOOC” وبطارية ذات سعة كبيرة تقدر بـ3700 مللي أمبير.

ويدعم الجهاز آخر إصدارات نظام تشغيل “Oreo” بواجهة رسومية من إنتاج شركة “كلر أو إس”. ويتراوح سعر الجهاز بين 750-930 دولارا أمريكيا حسب السعة التخزينية التي يأتي بها أوبو Find X.