شائعات موعد صدور الجيل التاسع من معالجات إنتل

مما لا شك فيه فان شركة إنتل الأمريكية هي الأكبر في صناعات رقائق المعالج الخاصة بالحواسيب حول العالم متفوقة وبفارق كبير عن الشركات الأخرى وعلى رأسهم “إي إم دي”.

فوفقا للمعلومات المتداولة بشكل غير رسمي من شركة إنتل فإنه سوف يتم الكشف عن الجيل الجديد من سلسلة معالجات الشركة يوم 1 أكتوبر القادم وسوف يحمل هذا الإصدار رقم 9، فوفقا لموقع “wccftech” الشهير فإن الجيل الجديد سيأتي بأكثر من طراز بداية من “i9” مرورا بـ “i7” وأخيرا “i5” ولا توجد حتى الآن تسريبات حول توفر الإصدار الأقل “i3” أم ستكتفي الشركة بالإصدارات الثلاثة فقط.

وسيحمل الطراز الأعلى من سلسلة المعالجات الجديدة رقم “Intel’s Core i9-9900K” والذى سيأتي بثمان أنوية وتستطيع كل نواة تقسيم نفسها الى وحدتين معالجتين ليصل عدد العمليات المعالجة في الوقت نفسه “threads” الى “16”.

وستبدأ الشركة بالإصدار الخاص بالحواسيب الشخصية “Desktop” يحمل 16 ميجابايت من ذاكرة الكاش “Cache memory” بالإضافة إلى كارت رسوميات مدمج من طراز “UHD 620″، أما بخصوص الإصدار المتوسط “i7” فإنه سيتأتي بثمان أنوية وبقدرة معالجة “threads” تصل إلى 8 بدلا من 6 المتوفرة في الجيل الثامن الحالي.

أما النسخة الأقل “i5” فإنها ستحتوي على 6 أنوية وقدرة معالجيه “threads” تصل إلى 6، وقد أعلنت الشركة الأمريكية أنها ستبدأ في طرح المعالجات غير القابلة لكسر السرعة كبداية في مطلع شهر أكتوبر القادم على أن يتم طرح الإصدارات القابلة لكسر السرعة للحصول على أقوى أداء ممكن وخصوصا لمحبي الألعاب والمصممين خلال مطلع العام القادم 2019.

وبالطبع وإن صدقت التسريبات وقامت الشركة الأمريكية بطرح الجيل الجديد قريبا فهذا يعنى أننا من الممكن أن نجد أجهزة حواسيب سواء الشخصية أو المحمولة تحتوي على الجيل الجديد من المعالجات قبل نهاية هذا العام بالأسواق، وينتظر الخبراء توافر الجيل الجديد من أجل مقارنته مع أداء السلسلة المميزة من معالجات شركة “إي إم دي” والتي تحمل اسم “Ryzen” وبالأخص بعد الأداء المبهر الذي تقدمه تلك السلسة سواء في الألعاب أو المهام الأخرى.

اقرأ أيضا  أفضل تطبيقات الكتابة على أندرويد

فإن كنت ممن يتشوق لشراء الجيل الجديد من المعالجات ورفع كفاءة حاسوبك الشخصي فإننا ننصحك بتأجيل قرار الشراء بعد موعد توافره بشهر على الأقل حتى تتوافر تجارب وآراء الخبراء في المعالج الجديد وخصوصا مع ظهور بعض المشاكل في السابق في الشحنات الأولى من الشركة.