هاتف آخر بشاشتين.. إل جي تتحدى الهواتف القابلة للطي

خالفت إل جي تريند الهواتف القابلة للطي بمؤتمر الجوال العالمي MWC 2019 المنعقد فبراير الماضي، فحينها قدمت أول هاتف ذكي بشاشتين منفصلتين.

الهاتف كان LG V50 وكانت الشاشة الثانية عبارة عن إكسسوار يمكن شراؤه بشكل منفصل عن الهاتف، وترتبط الشاشة بالهاتف عن طريق حافظة مخصصة.

وتعددت استخدام الشاشة الثانية في V50: كوحدة تحكم بالألعاب التي تشتغل على الشاشة الرئيسية، ولتشغيل فيديو جانبي أثناء تصفح التطبيقات، ولتصفح تطبيق ثاني، وكشاشة عرض مرنة في تطبيق الكاميرا، فمثلا يمكن عرض ما تراه الكاميرات الثلاثة في نفس الوقت.

وقبل أيام، نشرت إل جي فيديو تشويقي عن حضورها مؤتمر إيفا 2019 المنعقد في برلين يوم 6 سبتمبر المقبل، ويبدو أنها طورت أكثر من استخدام الشاشة الثانية في هاتف تخطط لإعلانه بالمؤتمر.

يُعتقد أن هذا الهاتف هو LG V60 ThinQ، وحاليا لا توجد معلومات عن تطورات وظيفة الشاشة الثانية، أما عن المواصفات فيمكن توقع معالج سنابدراجون 855 الرائد وتصميم مقاوم للماء وغالبا كاميرا خلفية ثلاثية.

يُذكر أن كلا من سامسونج وهواوي يستعدان لطرح هواتفهما القابلة للطي Galaxy Fold و Mate X في نفس الشهر.. فأيهما تفضل: هاتف قابل للطي، هاتف بشاشتين؟

اقرأ أيضا  LG تسعى لإصدار هاتف بشاشة كاملة
المصدر Android Authority