متفرقات

الكنديون أقل الشعوب استخداما لإنترنت المحمول.. فما السر؟

تقود الشركات الكندية مثل Roger وBells أسعار إنترنت المحمول للجيجابايت عند المقارنة بالشركات المختلفة حول العالم. وبحسب تقرير جديد، فتلك الأسعار المرتفعة لكل جيجابايت تدفع الكنديون إلى التقليل بشكل واضح من استخدام الموبايل انترنت كثيرا مقارنة بالشعوب الأخرى.

ويوضح التقرير الذي يأتي من Tef­fi­cient أن الكنديون يستهلكون في المتوسط 1.3 جيجابايت من انترنت المحمول شهريا، حيث لا يأتي خلفهم سوى جمهورية التشيك والمانيا وبلجيكا وهولندا واليونان والبرتغال من بين الدول التي تم دراسة الاستهلاك الخاص بالموبايل انترنت بها.

وتبحسب التقرير فمتوسط ما ينفقه الكنديون على 1 جيجابايت يساوي 20 يورو، لذا فالأمر ليس بالسهل بالنسبة لهم فيراعي كل منهم استخدام الانترنت على هاتفه بشكل دقيق لتفادي ضياع أمواله. ويشكل هذا العائد ‑20 يورو- الذي تحققه الشركات مقابل الجيجابايت رقم كبير للغاية حتى أنه أكبر 35 مرة من عائد الجيجابايت بالنسبة للشركات في الهند.

وبسبب السعر المنخفض للموبايل انترنت فالهند فالدولة على نقيد كندا تشهد ازدياد ضخم لمعدل استهلاك الموبايل انترنت. أما في كندا فمعدل الزيادة بين 2016 و2017 هو 6 بالمائة فقط بسبب الأسعار المرتفعة. وبجانب عروض الإنترنت التي لا تنتهي في الهند فقد أرجع التقرير معدل زيادة استخدام الموبايل انترنت إلى الشركات المقدمة للخدمات نفسها وسعيها للتطور.

أنا بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية فهي أقرب لكندا حيث يقترب السعر من 20 يورو ولكن بسعات أفضل بالنسبة للحد المسموح عند استخدام باقات الإنترنت. ولم تنجح عدد من العروض في 2017 من التمكن من جعل مستخدمي الإنترنت في كندا يزيدون من استخدامهم، فالعروض الغير محدودة التي تم توفيرها ليست غير محدودة بشكل حقيقي حيث تتواجد قيود على الاستخدام مثل جودة الفيديوهات التي لا تتعدى جودة معينة.

اقرأ أيضا  حيل وخفايا لا يعرفها الكثيرون في فيس بوك ماسنجر

هل تستخدم انترنت المحمول؟ وما هو سعر 1 جيجابايت في بلدك؟ شاركنا في التعليقات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى