كيف يحافظ الوضع المظلم على شحن بطارية الهواتف؟

في مؤتمر جوجل للمطورين المنعقد في النصف الأول من 2019، أكدت أنه يمكن للوضع المظلم أن يوفر طاقة البطارية بنسبة تصل إلى 60% على بعض التطبيقات، إذا كانت تشتغل على الهواتف بشاشة أوليد، وها هي تجربة تثبت ذلك على هاتف iPhone XS Max.

أجرى الاختبار قناة PhoneBuff المشهورة بالذراع الآلي الذي يمكن برمجته للقيام بوظائف التصفح والكتابة وإطلاق التطبيقات وغيرها. وقد تم إعداد الهاتفين على نفس درجة السطوع.

وقد أُجري الاختبار على هاتفين iPhone XS Max، يشغلان iOS 13 الذي قدم الوضع المظلم (Dark Mode) كجزء من النظام التشغيل ولمطوري التطبيقات؛ حيث تم تفعيل الوضع المظلم على أحدهما وبقى على الآخر، مع التأكد من ضبط الهاتفين على نفس درجة سطوع الشاشة.

واستُخدمت تطبيقات تدعم الوضع المظلم الذي قدمته آبل كخيار للمطورين في إصدار iOS 13، وكذلك بعض تطبيقات جوجل الذي تقد الوضع المظلم بتدريجات رمادية؛ حيث تم تصفح التطبيقات لمدة ساعتين متواصل وكانت النتيجة، نفاذ بطارية الهاتف الذي يستخدم الوضع العادي، في الوقت الذي كانت بطارية الهاتف الذي يشغل الوضع المظلم عند نسبة 30%.

وأخيرًا، نؤكد أنه لا يستفاد من الوضع المظلم إلا شاشات OLED، والسّر هو أن هذا النوع من الشاشات لا يقوم بإضاءة اللون الأسود؛ فاللون الأسود عبارة عن بكسلات مطفأة، أما على شاشات LCD الموجودة بغالبية الهواتف المتوسطة، فلا تستطيع أن تعرض اللون الأسود دون أن تكون البكسلات مشغلة، كغيره من الألوان، وبالتالي لا يختلف الوضع العادي عن الوضع المظلم من حيث توفير الطاقة عليها.

اقرأ أيضا  3 طرق لتنزيل فيديوهات يوتيوب على آيفون وآيباد