تسريب يكشف جهاز مايكروسوفت Surface السري

تعمل شركة مايكروسوفت منذ فترة طويلة ربما تتجاوز العامين على جهاز جديد والذي سيكون غالبا ضمن سلسلة Surface، وهو الجهاز الذي يحمل اسم Andromeda الآن عند تطويره. وظهر الجهاز المنتظر من قبل في عدد من التقارير وبراءات الإختراع دون كلمة رسمية من مايكروسوفت حول الجهاز. بحسب تقرير جديد فالجهاز القادم سيكون قابل للوضع في الجيب.

وتصف مايكروسوفت جهازها في المستند المسرب بأنه سيشكل خط جديد ما بين الحواسيب والهواتف وأنه سيشكل اتجاه جديد لسلسلة Surface. ووصفت الشركة أيضا جهازها بأنه سيقدم التجربة المختلفة عن طريق السوفتوير والهاردوير مما يعني قدوم تعديلات على الأرجح على ويندوز 10 مع الجهاز أو عند قدومه ولن يقتصر الأمر على الهاردوير فقط. مايكروسوفت رفضت التعليق على المعلومات التي تسربت من خلال هذه المستندات عند التواصل معها.

مايكروسوفت بدأت سلسلة Surface منذ ستة أعوام عندما أصدرت Surface Pro و Surface RT، حيث استطاعت الشركة تحقيق نجاح بهذه المنتجات التي تعتبر من أفضل ما أطلقت الشركة مؤخرا. وقامت الشركات الأخرى من حينها ومنهم غريمتها القديمة Apple بنسخ عدد من المزايا من سلسلة Surface، وعلى الرغم من صمود السلسلة وإبداعها إلا أن التحدي القادم أمامها ربما يكون الأصعب، حيث أن المزج بين هاتف وجهاز حاسوب أمر من الصعب تخيله ومن الصعب أن نتوقع نجاحه حاليا.

وتشير التقارير إلى أن الجهاز الذي تعمل مايكروسوفت عليه سريا ربما يأتي بقلم للمس للاستفادة من المزايا التي من الممكن أن يقدمها، بالإضافة لكون الجهاز قابل للطي وبشاشتين يصبحون شاشة واحدة أو يتم طيهم ليصبحوا شاشات منفصلة. أيضا بحسب تقارير سابقة فالشركة تدرس وضع معالجات ARM داخل الأجهزة الجديدة ولكنها لا تعلم ما إذا كانت ستلجأ إلا أي العملاقتين انتل أو كوالكوم.

اقرأ أيضا  على هواتف أيفون.. 3 طرق لمسح سجل التصفح

عمل مايكروسوفت على Andromeda للأسف لا يعني أنه سيأتي إلى النور قريبا أو يوما ما، أو حتى أن ذلك سيحدث غالبا. تقارير سابقة أشارت إلى أن مصادرها علمت أن مايكروسوفت لديها جزء من خطتها بأنه من الممكن إيقاف العمل على هذا الجهاز في أي لحظة، مما يعلمنا بأن المصير الخاص بالمنتج ليس نهائي في أي وقت. هذا الأمر لا يبدو بعيدا عن الواقع بأي شكل، حيث كشف تقرير سابقا أن الشركة قامت بإلغاء منتج سابق حمل اسم Surface Mini قبل أسابيع فقط من إطلاقه، وهو ما اعترف بوجوده Panos Pacay رئيس قسم Surface في شركة مايكروسوفت والذي وصف الجهاز بأنه كان “رائعا”.