تطبيق جديد للمراسلة من Instagram

بحسب ما ورد من أخبار يعمل Instagram على تطبيق مراسلة جديد يسمى مؤشرات الترابط. وفقًا لتقرير صادر عن موقع The Verge، فإن Threads هو تطبيق جديد يعتمد على المشاركة الفورية للبيانات، إلى جانب محتوى آخر نموذجي لمنصة Instagram، مثل الصور ومقاطع الفيديو، تتم مشاركة البيانات بين قائمة “الأصدقاء المقربين”، والتي يتم تمريرها تلقائيًا من مستخدمي Instagram، في جوهرها يبدو أن هذه الخطوة هي أحدث أداة على Facebook لمواجهة Snapchat، والتي تقدم مجموعة مماثلة من أدوات الاستخدام.

مميزات تطبيق Instagram  الجديد للمراسلة

Instagram تعتمد تطبيق مراسلة جديد وتساؤلات حول تأثير ذلك على سناب

وفقًا لمصادر مقتبسة في التقرير، يخضع تطبيق مؤشرات الترابط حاليًا للاختبارات الداخلية ويخلف تطبيق المراسلة “المباشر” الأولي الذي تم تطويره للعمل إلى جانب أنستجرام ومع ذلك تم تجاهل هذا الأخير في ضوء تعليقات المستخدمين الضعيفة، الذين وجدوا أن عملية التبديل بين Direct وتطبيقات Instagram الرئيسية مرهقة وليست سهلة بأي شكل من الأشكال، مع وضع ذلك في الاعتبار، تم تصميم مؤشرات الترابط لتوفير تجربة استخدام فريدة من نوعها وتقود المشاركة التلقائية للحالة عن طريق استخدام البيانات من أجهزة استشعار الهاتف.

يذكر التقرير كذلك أنه حتى الآن لا تتم مشاركة المواقع الحية للمستخدمين تلقائيًا، بدلاً من ذلك قد يظهر تحديث تلقائي للحالة مثل “أثناء التنقل” للأصدقاء المسافرين حاليًا، ستشير النقطة الخضراء عندما يكون المستخدم متصلاً بالإنترنت وإلى جانب القصص التي سيتم تمريرها مباشرةً من حسابات أنستجرام الخاصة بالمستخدمين ، ستكون المراسلة هي الطريقة الرئيسية للتفاعل، في الأساس يتطلع Facebook إلى إنشاء خاصية مشابهة لبرنامج Messenger ستعمل بشكل مستقل، وكذلك بالاشتراك مع منصة Instagram.

لم يتضح بعد متى يعتزم Facebook تشغيل الخدمة، قطعت Instagram شوطًا طويلًا من حيث كيفية مشاركة المحتوى على نظامها الأساسي، حيث كانت أول منصة تابعة لموقع Facebook تعتمد ميزة قصص Snapchat-like، قبل توسيعها لتشمل كل مكان آخر، مع ظهور مؤشرات الترابط الآن سيكون من المثير للاهتمام معرفة ما إذا كانت هذه الخطوة تؤثر على Snapchat، وما إذا كان هذا سيؤدي إلى مزيد من التحقيقات حول مكافحة الاحتكار.

المصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا