ما هي تكلفة أغلى هواتف أبل iPhone XS Max عند التصنيع؟

تبيع أبل هواتفها بأسعار مرتفعة وربما لا يعرف الجميع أن هذه الأسعار ليست بسبب أن قطع الهاتف أغلى من الهواتف الأخرى ولكنها فقط بسبب أنها “أبل”. وتحاول أبل التقليل دائما من أسعار هواتفها عند التصنيع بقدر الإمكان لتظل الأرقام التي تجنيها من مبيعات هواتفها في ارتفاع وهذا هو ما حدث تماما مع iPhone XS Max.

وبحسب موقع Techinsights الذي يقوم بتحليل أسعار القطع المختلفة من المنتجات التقنية فهاتف أبل الأكبر في تاريخها والأغلى أيضا iPhone XS Max قد كلف الشركة 443 دولارا للنسخة الـ256 جيجابايت التي تباع بسعر 1250 دولارا رسميا ويرتفع السعر في الكثير من الدول. وتشمل الـ443 دولارا تكلفة جميع القطع بالإضافة إلى تكلفة التصنيع أيضا فهي ليست تكلفة القطع فقط.

وعن القطعة الأغلى من بين أجزاء الهاتف فشاشة iPhone XS Plus كانت الأغلى حيث كلفت الشركة 80.50 دولارا مقابل 77.27 دولارا لشاشة iPhone X الذي صدر العام الماضي. وعلى عكس العام الماضي الذي اعتمدت فيه أبل على سامسونج لتصنيع الشاشات الـOLED. فهذه المرة لجأت أبل إلى الاستعانة بسامسونج وبشركة إل جي أيضا لتوريد الشاشات.

وتربح شركة أبل 806 دولارات مع كل هاتف iPhone XS Plus لذا فلا عجب في قيمة الشركة التسويقية الضخمة وأرباحها الكبيرة. الهواتف الأخرى هي iPhone XS الذي يشبه الهاتف الأكبر في جميع المواصفات مع شاشة أصغر وسعر يبدأ بـ1000 دولار مقابل بداية سعر iPhone XS Max بسعر 1100 دولار لموديل الـ64 جيجابايت.

وكانت أبل قد كشفت عن هذه الهواتف في الثاني عشر من سبتمبر خلال حدثها السنوي الذي تم بثه من قاعة ستيف جوبز الضخمة الموجودة داخل مقر الشركة في سيليكون فالي في ولاية كاليفورنيا الأمريكية. وكشفت الشركة أيضا عن هاتف iPhone XR الذي يبدأ سعره من 750 دولارا ويأتي بشاشة LCD على عكس الهواتف الأخرى من الشركة الأمريكية العملاقة.

وكشفت الشركة أيضا خلال حدثها عن الجيل الجديد من ساعتها الذكية Apple Watch 4 الذي لم يأت بالكثير من المزايا فيما غابت منتجات أخرى كان من المتوقع ظهورها خلال الحدث الأهم سنويا من الشركة.

اقرأ أيضا  التصفح الخفي في يوتيوب.. قريبا