لماذا تراجعت تويتر عن حملة حذف الحسابات الخاملة؟

حفاظا على سلامة ومصداقية الخدمة، أعلنت تويتر أنها ستبدأ حملة حذف الحسابات غير النشطة في شهر ديسمبر القادم، لكن أعلنت بعد ساعات تأجيل الخطة لأجل غير مسمى.

بدأت القصة باستلام المستخدمين الذين لم يسجلوا الدخول إلى حساب تويتر طوال 6 شهور بريدا إلكترونيا يعلمهم بأنّه يجب عليهم تفعيل الحساب والموافقة على شروط الخدمة من جديد قبل الأربعاء الموافق 11 ديسمبر وإلا سيُحذف الحساب من الوجود، ويكون اسم المستخدم مُتاح للاستخدام بعد ذلك.

وكان من المقرر أن تتم العملية على مراحل، على أن تبدأ من دول الاتحاد الأوروبي المحمية بتشريع حماية البيانات العامة (GDPR)، إذ قالت تويتر إنها أرسلت بريدا إلكترونيا للدفعة الأولى المخاطبة، تعلمهم أنّ لديهم فرصة تفعيل الحساب حتى 11 ديسمبر.

ولتجنب محو الحساب، يجب أن يتم تسجيل الدخول إلى الحساب الخامل والموافقة من جديد على شروط الخدمة، لما طرأ عليها من تغيرات طوال الشهور الماضية، دون حاجة لنشر تغريدات أو إبداء أي نوع من النشاط.

تأجيل حملة حذف حسابات تويتر

ردا على حملة تويتر، أعلم المستخدمون الشركة أنّ هكذا إجراء سيؤدي إلى فقدان الوصول إلى حسابات الأصدقاء والشركاء وأفراد العائلة والشخصيات العامة الذين وافتهم المنية؛ واستجابة لهذه الشكوى، قررت تويتر تأجيل الحملة.

اعتذرت تويتر عن الإشكال الذي سببته وقالت إنّه وإكراما للموتى، تعمل على نظام يُحافظ على الحسابات التي توفى أصحابها، على أن تعود إلى تنفيذ حملة حذف الحسابات الخاملة بعد تطبيق هذا النظام.

المصدر The Verge 1 The Verge 2