خاصية من تويتر تنتهك خصوصية مستخدميه

تعتبر خاصية حذف الرسائل على أي موقع تواصل اجتماعي مميزة للغاية، حيث يمكنك حذف أي رسالة لا ترغب فيها حرصًا على خصوصيتك، فكل شيء على شبكة الإنترنت قد يتم حذفه أو استعادته أيضًا بشكل دائم، وهذا يشمل رسائل المباشرة بين أصحاب الحسابات المختلفة.

كيف ينتهك تويتر خصوصية مستخدميه؟

قال “كاران سايني”، وهو باحث أمني، أنه وضع يديه على خطأ يُظهر الرسائل المباشرة المخزنة في أرشيف حساب تويتر الخاص به، والتي تتضمن النصوص التي تم حذفها وإرسالها بين الحسابات التي تم تعليقها أو تعطيلها منذ ذلك الحين، ويقول أنه أبلغ عن هذا الخطأ عبر منصة “HackerOne”، وهي منصة تعمل مع تويتر لمكافأة القراصنة الأخلاقيين الذين يكشفون عن نقاط الضعف من أجل تداركها ومكافحة عمليات القرصنة مبكرا قبل أن يعثر عليها المغرمون بقرصنة المواقع الكبرى.

خاصية من تويتر تنتهك خصوصية مستخدميه
تويتر

وقال متحدث باسم تويتَر إن أحدث تقرير بشأن تلك الواقعة “ما زال مفتوحًا”، وبالتالي لا يمكنهم التعليق علنًا على التفاصيل،. ومع ذلك، وصف المتحدث القضية بأنها “خطأ وظيفي” بدلاً من “ثغرة أمنية”، ومن جانبه أوضح “سايني” أن لديه مخاوف بشأن الرسائل على تويتر من سنوات، حتى بعد قيام المستخدم بحذف حسابه، حيث تنص سياسة خصوصية موقع التغريدات الشهير على أن الحساب يختفي بعد 30 يومًا من وقف تنشيطه، ومع ذلك، قالت الشركة إنها تحتفظ ببيانات التسجيل لمدة تصل إلى 18 شهرًا، ويشمل ذلك معلومات مثل عنوان الـ”IP” ونوع المتصفح ونظام التشغيل وصفحة الويب المرجعية والصفحات التي تمت زيارتها والموقع وشبكة الجوال ومعلومات الجهاز ومسارات التتبع.

لكن فكر في الأمر بهذه الطريقة، حتى إذا قمت بحذف رسالة، فهذا يعني أن الشخص الآخر لا يزال لديه نسخة منها في بريده الوارد، حيث أن تويتر يعمل بنفس الطريقة، إذ يحذر مركز المساعدة التابع للشركة من أنه يمكن للمستخدم حذف محادثاته على الرسائل المباشرة على تويتَر، ولكن سيظل للشخص الآخر نسخة في بريده الوارد.

ويستطيع أي مستخدم لموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” يرغب في معرفة البيانات التي يحتفظ بها الموقع في أرشيفه، تنزيل سجل حسابه بالكامل للاطلاع على ما يريد.

المصدر طالع المصدر من هنا