رغم خسائرها.. لماذا تصر سوني على إنتاج الهواتف الذكية؟

رغم خسائرها الكبيرة تواصل شركة سوني تواصل الدفع كل عام بعدد من هواتفها، واليوم دافع الرئيس التنفيذي لشركة Sony عن أعمال الهواتف الذكية للشركة واصفًا إياها بأنها عنصر “ضروري” في أعمال الأجهزة الخاصة بها، يقول كينيتشيرو يوشيدا، الرئيس التنفيذي لشركة سوني، إن شركة سوني لن تنسحب من قطاع الهواتف الذكية في أي وقت قريب.

حجم خسائر سوني في الهواتف الذكية

شركة سوني تعلق على خسائرها من الهواتف الذكية
شركة سوني تعلق على خسائرها من الهواتف

على الرغم من الخسائر الكبيرة التي حققها القسم في السنوات الأخيرة، لا تزال Sony تعتبر الهواتف مكونًا ضروريًا، وخاصة للأجيال الشابة، خلال السنة المالية الماضية، تمكنت Sony فقط من شحن 6.5 مليون جهاز Xperia فقط بخسارة تشغيل تبلغ حوالي 879.5 مليون دولار، تمثل هذه الأرقام بالكاد 1٪ من إجمالي السوق.

يضيف مسئول الشركة في تصريحاته بهذا الشأن: “نرى أن تلك الهواتف كأجهزة للترفيه ومكون ضروري لجعل علامتنا التجارية مستدامة… ولم تعد الأجيال الشابة تشاهد التلفزيون، نقطة اللمس الأولى هي الهاتف الذكي”، على ما يبدو، كانت غالبية المبيعات في أوروبا واليابان، وفي محاولة منها لتقليل تلك الخسائر ذكرت سوني أنها ستركز جهودها في مجال الهواتف الذكية على أربعة أسواق فقط هي اليابان وأوروبا وهونغ كونغ وتايوان، هذا لا يعني أن Sony ستتوقف عن البيع في مناطق أخرى، لكن سيتم “تركيزها” على أجزاء أخرى من العالم.

اقرأ أيضا  بداية ساخنة لشهر مارس.. تسريب OnePlus 7 وظهور رسمي لهواتف أوبو وهواوي وريلمي
المصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا