خطة هواوي لاستبدال خدمات جوجل في هواتف 2020

لا شك أن قرار حرمان هواوي من تثبيت تطبيقات وخدمات جوجل على أجهزتها يؤثر على استراتيجية الشركة وطموحها لأن تكون أكبر مصنع للهواتف الذكية، فما ردّ فعل الشركة؟

في الفترة الماضية، رأينا هواوي تطلق هواتفها المتوسطة بنفس المعالجات التي استخدمتها في أجهزة سابقة دون أي تحديثات معتبرة، وبهذه الحيلة، استطاعت الشركة إرفاق هواتفها بخدمات جوجل، لامتلاكها رخص إصحاب خدمات جوجل مع هذه المعالجات، لكن هذا لن يستمر طويلا.

المشكلة استمرار هواوي بنفس الاستراتيجية أنّه يترتب عليها الامتناع عن إطلاق هواتف بمعالجات متطورة، وهو ما يمنح المنافسين أفضلية؛ وبالتالي، كان على هواوي أن تفكر في خطة أخرى سنرى ثمارها قريبا على ما يبدو.

تسعى هواوي لإنشاء إيكوسيستم خاص بها مكون من مجموعة من التطبيقات تستبدل أشهر خدمات جوجل كالخرائط وجيميل والتخزين السحابي درايف. ويبدو أن التطبيقات البديلة جاهزة للنشر، أو كما يقول المدير التنفيذي لهواوي فرع الهند: “ستكون جاهزة بنهاية ديمسبر الجاري”.

وتسعى هواوي لتقديم خدمات بديلة لجميع خدمات جوجل على حد وصف التقرير، حتى يوتيوب ومتجر التطبيقات Play Store، لكن الكلام أسهل من التنفيذ في هذه الحالة.

خطة هواوي لاستبدال خدمات جوجل في هواتف 2020 1

ومع ذلك، هواوي تبدو مستعدة للاستثمار المكثف في هذه الخطة، خاصة وأن الشركة تنوي إطلاق نظام هارموني لتشغيل الأجهزة الإلكترونية عالميا في 2020.

كما أفاد التقرير أن أونور الهند (أونور علامة تابعة لهواوي) تتناقش مع مطوري أشهر 150 تطبيقا في الدولة من أجل جلب تطبيقاتهم إلى متجر التطبيقات App Gallery الخاص بهواوي مقابل استثمار 1 مليار دولار، وهذه أحد خطوات تعزيز متجر التطبيقات لاستبدال Play Store المثبت على أجهزة أندرويد.

إلى أي درجة ستكون خدمات هواوي الجديدة مفيدة؟ وهل يستفيد المستخدمين حول العالم منها أم تستهدف مناطق جغرافية محددة؟ والأهم من ذلك، هل سيقتنع المستخدم بالانتقال إلى خدمات أخرى من أجل عيون هواوي وأجهزتها؟ ما علينا إلا أن ننتظر ونرى!

اقرأ أيضا  الشاشة الكاملة.. تقنية جديدة تسعى إليها سامسونج