حقيقة صنع شاشة Galaxy Z Flip من الزجاج

أثناء الكشف عن Galaxy Z Flip تفاخرت سامسونج كثيرا بشاشة محمية بطبقة من الزجاج المرن، الأمر الذي يميزه عن باقي الهواتف القابلة للطي التي تحتمي الشاشة فيها أسفل طبقة من البلاستيك.

وكما اعتدنا، قام زاك نيلسون بإخضاع الهاتف لاختباره الشهير على قناة JerryRigEverything؛ وفاجأنا بأن زجاج Z Flip ليس زجاجا حقيقيا!

نيلسون الذي يقوم باختبار الخدش معتمدا على مقياس موس منذ سنوات، أكد أن الطلقة الزجاجية على شاشات الهواتف تنخدش في العادة من شفرة رقم 5 أو 6، لكن Z Flip انخدش عند درجة 3 وبشكل أعمق عند درجة 4 واخترقت شفرة 5 الشاشة، ما يجعل الشاشة أقرب إلى البلاستيك من الزجاج.

ووضحت سامسونج أن شاشة Z Flip مغطاة بطبقة من البلاستيك أيضا مثل التي في Fold، وأنها ستمنح المشترين مجانا طبقة حماية خاصة من متاجر محددة.

وهكذا لن نعلم السر وراء تفاخر سامسونج بأنّ شاشة Z Flip هي أول شاشة محمية بطبقة من الزجاج في هاتف قابل للطي، رغم أن تحملها للخدش مثل البلاستيك.

يُذكر أن سامسونج ترفق مع الهاتف ضمان تبديل الشاشة أول مرة مقابل 119$ فقط، لكنّه للمشترين الأوائل فقط على ما يبدو.

ومن جهة أخرى، أكد PBKrivews أنه تم تثبيت الشاشة بإطار معدني، وعند إزالته أدى انكسار الشاشة عند الثني، الأمر الذي يثبت وجود مواد من الزجاج في الشاشة على حد وصف التقرير؛ وهكذا يتضح أنه زجاج معالج بمواد أخرى عدلت من قسوته ليكون مرنا.

 

اقرأ أيضا  ما هي تكلفة أغلى هواتف أبل iPhone XS Max عند التصنيع؟