للمرة الأولى منذ 2017.. أبل تكشف عن تحديث سلسة iMac

خطوة جديدة تتخذهأ أبل، تتمثل في تحديث سلسة iMac، للمرة الأولى منذ عام 2017، فكيف جاء هذا التطوير الخاص بواحدة من أشهر أجهزة الحاسوب في الأسواق؟

تحديث iMac

شهد عام 2017 أخر التحديثات التي أجرتها شركة أبل، فيما يخص سلسة حواسيب iMac، حيث يبدو وأن الوقت قد حان أخيرا، لإدخال تطورات جديدة لتلك السلسلة الشهيرة.

كشفت أبل مؤخرا عن تحديثات ملفتة لجهازي 21.5 بوصة و 27 بوصة من iMac، بما يتضمن ذلك من سرعة أعلى في الأداء، وكفاءة أكثر وضوحا فيما يخص الرسومات graphic، ولكن مع الوضع في الاعتبار عدم وجود فوارق سعرية بين الأجهزة المذكورة، قبل وبعد تحديثها.

تبدأ القيمة السعرية لحاسوب iMac 4K صاحب شاشة الـ21.5 بوصة، من حوالي 1299 دولار، بينما تبدأ أسعار جهاز شاشة الـ27 بوصة من iMac 5K من 1799دولار بالتمام والكمال، وهي أحدث إصدارات أبل التي ستصبح متاحة بالمتاجر الخاصة بالشركة بداية من الاسبوع المقبل.

مواصفات خاصة

يبدو واضحا تمتع أجهزة iMac بعد تطويرها بميزات يصعب إيجادها بأجهزة سطح مكتب أخرى، حيث زودت أجهزة الـ27 بوصة بمعالجات إنتل الجيل التاسع، وخيارات مدهشة لمعالجات الرسومات Vega، وهو ما يزيد سرعة الحاسوب لأكثر من الضعف بشكل عام، وبنحو 50% فيما يخص الرسومات.

أما فيما يخص جهاز iMac صاحب مساحة الشاشة 21.5 بوصة، فتدعمه معالجات إنتل الجيل الثامن، وهو أمر يحدث للمرة الأولى بالنسبة لأجهزة الحاسوب بهذا الحجم من أبل، علاوة على معالجات Vega للرسومات المتاحة بالنسخة الأكبر حجما كما ذكرنا، والتي ستشكل فارقا تقنيا واضحا لـiMac، مع زيادة سرعة الحاسوب بشكل عام بنسبة 60%، وسرعة الرسومات graphic بنسبة تبلغ 80%.

يرى الخبراء أن التحديثات الأخيرة من أبل، ستزيد من قوة وصلابة iMac في ظل منافستها القوية مع أجهزة سطح المكتب المعروفة، مثل HP الذي تقدر القيمة السعرية لجهازه سداسي النوى وصاحب الـ27 بوصة بنحو 1449 دولار، وكذلك Dell الذي يقتحم الأسواق بجهازه ثماني النوى، البالغ سعره نحو 1399 دولار.

في النهاية هي محاولة جديدة من أبل، لجمع مزايا عدة ضرورية للمستخدمين، بداخل حاسوب واحد، الأمر الذي سنكتشف نجاحه من عدمه في الأيام المقبلة.

المصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا