PageView
متفرقات

مؤسس جوجل يعمل على سيارات طائرة

إذا كنت تظن أن السيارات الطائرة هو مجرد أمر سيقتصر على أفلام الخيال العلمي فقط فربما تحتاج أن تفكر مرة أخرى. لاري بيدج، المؤسس المشارك للشركة العملاقة حاليا جوجل لديه بالفعل عدد من السيارات الطائرة. شركة Kit­ty Hawk التي لم يتم ذكر تعلق بيدج بها سابقا بأي شكل تم تأكيد أن بيدج هو أحد المتعلقين بها بعد تقرير أشار إلى هذه المعلومة. ويبدو أنها ليست الشركة الوحيدة التي يتعلق بها مؤسس جوجل.

شركة Open­er التي تعمل على السيارات الطائرة، والتي لم تمر سوى أيام على الكشف عن تفاصيل بشأنها حتى أتت التقارير التي تؤكد تعلق بيدج بالمشروع مع تعلقه بالسيارتين الطائرتين سابقا. السيارتان هم Cora وهو تاكسي طائر بمقعدين وFly­er وهي مركب طائرة بحسب ما يتم وصفهم، وتطورهم شركة Kit­ty Hawk.

ويتم الإشارة إلى السيارات الكهربائية تحت اسم eVTOLs التي تعني Elec­tric Ver­ti­cal Take­off and Land­ing حيث يتم اعتبارهم أنهم دراجات بخارية صغيرة ولكن في الهواء. هذه السيارات التي ربما تعتبرها مزحة يتم العمل عليها حاليا في معامل الكثير من الشركات الكبيرة من Uber إلى Air­bus بجانب عدد من المنافسين الآخرين من الولايات المتحدة كشركة Joby وأيضا Volo­copter الألمانية وEhang الصينية.

ويعود تعلق بيدج بالسيارات الطائرة إلى عام 2010 وتحديدا مع شركة حملت اسم Levt inc والتي أسسها البروفيسور الجامعة لعلوم الطيران في جامعة ستانفورد لان كرو، حيث كان من أوائل من علموا أن استخدام المواد الخفيفة مع البطاريات والمواتير والتحكم بالكمبيوتر من الممكن أن يوصل إلى الحلم البعيد، السيارات الطائرة التي تطير ذاتيا بالكهرباء.

وعلى الرغم من أنه بالتأكيد هناك جوانب لم يتم معرفتها بشأن هذه السيارات الطائرة إلا أنها نظريا آمنة أكثر من المروحيات بالإضافة إلى جانب كونها تصدر ضوضاء أقل وبإمكانها الإقلاع والهبوط في أماكن عادية دون تجهيزات كبيرة. المناصرون للفكرة يعتقدون أن بإمكان هذه السيارات الطائرة أن تحل المشاكل المرورية بشكل كامل وتخلي الطرق في المدن المزدحمة، إلا أن هذا على ما يبدو هو تصور بعيد أن نفكر به الآن مقارنة بما تم التوصل له في هذا العالم.

اقرأ أيضا  هاتفك لا يقوم بتسجيل صوتك "دائما"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى