موظفو فيسبوك يقرأون رسائلك الشخصية.. كيف ومتى؟

يقوم العاملون في فيسبوك بفحص الصور والروابط وقراءة الرسائل الشخصية الخاصة بك على Messenger حال ظهور إشارة بوجود محتوى مخالف لقواعد الموقع ليتم حذف الرسائل أو حظر حساب الشخص الذي أرسلها نهائيا.

وبالرغم من أن هذا الأمر لن يكون جديدا بالنسبة للمتخصصين إلا أنها معلومة ربما تفاجيء البعض. وأثار الأنر مارك زوكربيرج المدير التنفيذي لفيسبوك بنفسه خلال مقابلة حيث قال أن فيسبوك تعامل مع الأمر باستخدام Messenger عند وجود تصفية عرقية في مينامار حيث تم اكتشاف أشخاص يحاولون إرسال رسائل متعلقة بالأمر عبر التطبيق.

في هذه الحالات، أنظمتنا تقوم بالكشف عن ما يحدث، لتقوم بوقف هذه الرسائل أن يتم إرسالها.

وقام مستخدمو تويتر بالتحدث عن القضية متسائلين ما إذا كان الموقع الأمريكي يقرأ رسائل المستخدمين بشكل أوسع من ذلك؟ حيث يأتي هذا في الوقت الذي تعاني به فيسبوك من هجوم شديد للغاية بعد تسريب Cambridge Analytica. وما نعلمه من خلال الشركة أنها لا تستخدم بيانات المستخدمين المفحوصة من Messenger للإعلانات، ولكن هذا لا يعني فهم المستخدمين بشكل كامل كيف يتم تداول رسائلهم داخل الشركة.

وبحسب ما أخبرت به الشركة Bloomberg فنفس معايير المجتمع التي تنطبق على فيسبوك فيجب أن تنتطبق على Messenger حيث يتمكن المستخدم من الإبلاغ عن منشورات أو رسائل حال مخالفتها لهذه المعايير مما يستعدي مراجعة من قبل المراجعين المتخصصين أو استخدام تقنية آلية للتعامل أيضا.

وليوضح فيسبوك ما يحدث فتم التصريح بأنه عند القيام بإرسال صورة عبر Messenger فيتم فحصها للكشف عن مخالفات مثل انتهاك حقوق الأطفال والتعامل معها ومع المستخدم حال وجود ذلك، وفي حالة إرسال رابط فيتم فحصه للتأكد من عدم وجود برمجيات خبيثة أو فيروسات داخله، حيث بحسب التصريح فقد قامت فيسبوك بتطوير هذه الأدوات لمنع السلوك المؤدي عبر المنصة.

اقرأ أيضا  كيف تحمي أطفالك على الإنترنت في 3 خطوات؟

وانفصل تطبيق Messenger عن hgتطبيق الأساسي في عام 2014 لتحاول الشركة التسويق كتطبيق منفصل بشتى الطرق حتى أنها أتاحت إنشاء حساب واستخدام التطبيق دون الدخول إلى موقع التواصل الاجتماعي كما بذلت الشركة أي جهد ممكن لدفع كل مستخدمي فيسبوك على الهواتف الذكية لاستخدام تطبيق Messenger.

ويقدم تطبيق واتساب المملوك لشركة فيسبوك الآن إمكانية المراسلة الحية مع التشفير من النهاية إلى النهاية مما يعني أن رسائلك تكون مشفرة حتى وصولها إلى هاتف الشخص الذي ترسلها له مما يجعل الأمر مستحيل أن يطلع العاملون على تطبيق واتساب أو أي مخترف اعتراض رسائلك التي تقوم بإرسالها عبر التطبيق وقراءتها أو على الأقل من المفترض حدوث ذلك.

وكانت فيسبوك قد عدلت السياسات الخاصة بها الأربعاء الماضي ليكون الأمر أكثر وضوحا بأن Messenger وInstagram يخضعان لنفس سياسات فيسبوك من حيث معايير المجتمع حيث يحق للموقع فحص الرسائل للتأكد من عدم مخالفتها لهذه المعايير.