هاتف LG G7 ThinQ قادم في مايو.. فما تفاصيله؟

حددت شركة LG التايوانية يوم 2 مايو القادم للكشف عن هاتفها القادم في مدينة New York الأمريكية، وذلك في بيان صحفي جديد. ولن يطلق على الهاتف الجديد اسم LG G7 فقط كالهواتف السابقة من السلسلة الشهيرة ولكنه سيحمل اسم LG G7 ThinQ نسبة إلى إمكانيات الذكاء الاصطناعي والتي تستخدمها الشركات الآن للتسويق لهواتفها كعامل مهم.

وقامت الشركة بإصدار خط من الأجهزة المنزلية تحت اسم ThinQ في ديسمبر العام الماضي وهي أجهزة على حد وصف الشركة تستخدم الذكاء الاصطناعي وتقنياته وتتواصل مع بعضها البعض حيث يتم تدعمها بتقنيات الذكاء الاصطناعي من قبل LG والشركات المساعدة لها. وليس هاتف LG G7 ThinQ هو الهاتف الأول الذي يحمل الكلمة آخر اسمه فقد أصدرت الشركة بالفعل LG V30S ThinQ الذي على كل حال لم يحتو الكثير من مزايا الذكاء الاصطناعي الهامة بعيدا عن الكاميرا الأوتوماتيكية.

تسريب LG G7 في فبراير

وتم تسريب هاتف LG G7 في فبراير الماضي إلا أنه كان من المتوقع أن يأتي باسم جديد بحسب عدد من التقارير المتتالية منذ بداية العام الحالي. وعند تسريب الهاتف في فبراير من خلف جدران Mobile World Congress في برشلونة فكانت مواصفاته هي شريحة Snapdragon 845 و4 جيجابايت ذاكرة عشوائية مع بطارية بسعة 3000 mAh وشاشة 6 إنش من نوع OLED بدقة 3120 * 1440 بيكسل.

وأظهرت التسريبات أيضا قدوم الهاتف بشق كبير في أعلى الشاشة ليجاري الشائع الآن بالنسبة لعدد من الهواتف التي تسير على خطى iPhone X. وأضاف تقرير من موقع Korea Herald أن شاشة الهاتف ربما تكون شاشة LCD عادية للحد من تكلفة الهاتف حيث أن شاشات OLED مكلفة للغاية لكنها تقدم الجودة الأفضل.

وبحسب التسريب أيضا فالهاتف من الممكن أن يأتي بمدخل سماعات 3.5 ميلليمتر من الأسفل بالإضافة إلى مدخل USB C مع وجود كاميرا مزدوجة في الخلف بتنسيق رأسي ومستشعر بصمة أسفل الكاميرا الخلفية.

اقرأ أيضا  مواصفات مميزة.. جوجل تكشف عن النسخة التجريبية لأندرويد Q

وأتى التسريب من موقع Android Headlines الذي له عدد من التسريبات التي أثبتت صحتها سابقا. وتعاني شركة LG التايوانية من انخفاض في المبيعات مؤخرا دفعها لتأخير الهاتف الكبير الجديد لإعادة حساباتها.