5 أسباب لشراء ساعة ذكية

182

إذا كنت مترددا في شراء ساعة ذكية تربطها بهاتفك، فربما لأن الساعات الذكية ليست رخيصة ولا تبدو خيارا مثاليا لجميع الأشخاص. ورغم زيادة مبيعاتها خلال الأعوام الأخيرة وتمكن الشركات الكبرى من بيع ملايين من الساعات شهريا إلا أن مبيعاتها لم تقترب بأي شكل من مبيعات الهواتف الذكية.

لكن مع ذلك، فإننا نرى أن هناك عدة أسباب ربما تدفعك لشراء ساعة ذكية تعمل مع هاتفك، فإذا كنت مهتما بها فغالبا أنت من الأشخاص الذين يحتاجون إلى ساعة ذكية.

1. أسرع طريق للإشعارات وأقربهم إليك

الهواتف الذكية قدمت ثورة في سرعة الوصول إلى الإشعارات، ولكن الوصول للإشعار على الهاتف أمر أطول من الوصول إليه على الساعة، التي لا تحتاج منك سوى تحريك ذراعك والنظر للإشعار. كذلك اتصال الساعة بجسمك يجعلك تعيش الإشعار أكثر من ذلك على الهاتف، بعيدا عن الوصول إليه سريعا.

وعلى الرغم من ذلك، الأمر من الأفضل أن يتوقف عند رؤية الإشعار ويمكنك فعل أي شيء آخر من الهاتف، فلا تتخيل نفسك تستخدم الساعة للرد على رسالة، لأن الأمر سيكون أكثر من مزعج.

2. استخدام الخرائط بأفضل شكل ممكن

عندما أتت الهواتف الذكية بتطبيقات الخرائط كان الأمر رائعا، وسهل الذهاب للمشاوير أكثر من أي وقت قبلها. ولكن هل تخيلت وقتها أن المستقبل كان يحمل لك ما هو أفضل؟ نعم، ما هو أفضل من حيث الملاحة هو الساعات الذكية، فأنت لا تحتاح للسماع لصوت روبوت يوجهك ويزعجك ولا تحتاج لمسك الهاتف أثناء القيادة، الساعة الذكية بلا شك هي أفضل وسيلة لاستخدام الخرائط بشكل عملي وسهل.

3. متابعة لياقتك بشكل مستمر

إذا كنت تهتم بلياقتك وتود متابعتها طوال الوقت، فالساعات الذكية هي الوسيلة الأفضل لمراقبة حركتك أثناء النوم وعدد خطواتك والمسافة التي تحركتها، والكثير من الأشياء الأخرى التي ستود معرفتها إن كنت رياضيا أو تسعى لأن تكون كذلك.

أيضا أصبحت بعض الساعات تدعم قياس معدل نبضات القلب كالهواتف باستخدام مستشعر خاص بذلك.

4. بعض الساعات الذكية تعمل كجهاز منفصل

الساعات الذكية هي جزء من المستقبل، ومع تطورها يمكننا أن نجد الآن ساعات لا تحتاج لهاتف للعمل بجانبه، فتعمل منفصلة بشكل كامل.

يساعد هذا على زيادة حاجتنا لتلك الساعات التكبير في حجم الهواتف، حيث أصبحت الهواتف أكبر من الماضي ونجد الآن جهودا كبيرة للوصول لأكبر شاشة تستفيد من حجم الهاتف، فربما هذا يؤدي إلى أنك لن تريد المسك بهاتفك لوقت طويل جدا، فهو ليس مجرد القطة الصغيرة داخل قبضة يدك.

5. يمكنك الدفع عن طريق ساعتك الذكية

الدفع عن طريق الهاتف فكرة جيدة، ولكن ماذا عن الدفع عن طريق ساعتك؟ في الكثير من المواقف ستفرح عند استخدام الساعة في الدفع، خصوصا إذا كنت في لندن وتركب حافلة وتدفع في ثانية واحدة عن طريق الساعة.

وقدمت أبل وسامسونج تجارب دفع عن طريق الساعات الذكية بها بعض الاختلافات ولكنها في النهاية رائعة ومريحة وعملية، فقط كل ما تحتاجه هو الانتشار والدعم في الكثير من الأماكن