5 نصائح لتحسين استجابة قارئ البصمة في الهواتف والحواسيب

كثير من الأجهزة الإلكترونية ‑وعلى رأسها الهواتف الذكية- تعتمد على قارئ البصمة كوسيلة للمصادقة على فتح القفل أو تسجيل الدخول للحسابات.. لكن قد تجد قارئ البصمة لا يعمل بسرعة، خاصة إذا تضرر الماسح أو إذا كان من النوع الذي يأتي تحت الشاشة في الهواتف، لذا نقدم بعض النصائح لتحسين سرعة الاستجابة.

1) ابحث عن إعداد لزيادة السرعة

في أجهزة اللابتوب خاصة وفي بعض الهواتف، هناك إعداد لتحسين سرعة الاستجابة مقابل زيادة نسبة الخطأ المحتمل من 1 : مليون إلى 1 : 100 ألف مثلا.

2) أدخل أكثر من بصمة للإصبع الواحد

عادة ما تقوم بتمرير إصبعك عدة مرات حتى يتم التعرف عليه بدقة عالية، وعلى الهواتف عادة ما يمكنك إدخال مسح لنفس الإصبع أكثر من مرة، وهذا نظريا يزيد من سرعة استجابة القارئ، وإن كان بعض أجهزة اللابتوب تتعرف على البصمة المكررة وتمنع تسجيل أكثر من بصمة لإصبع واحد.

3) اغسل يدك جيدا قبل إدخال البصمة

أحد السيناريوهات الشائعة لفشل عملية إدخال البصمة تتعلق باليد المبللة، ولتقليل حدوث ذلك، ينصح أحد المصادر بتسجيل بصمة الإصبع مباشرة بعد الاستحمام أو غسل اليدين جيدا.

4) أحيانا، العيب في شاشة الحماية

شاشة الحماية المرفقة مع الهاتف أو التي نقوم بتركيبها تؤثر على استجابة اللمس وقارئ البصمة، لذا إذا واجهت مشاكل مع قارئ البصمة المدمج بالشاشة، ربما تود إزالة الشاشة وتنظيف أسفلها جيدا وتركيب واحدة جديدة، مع العلم أن قارئ البصمة قد يتطلب شاشة حماية خاصة ليعمل كما ينبغي.

اقرأ أيضا  طرق معرفة كلمات المرور المخفية بجوجل كروم وفايرفوكس

وننصحك في حالة تركيب شاشة حماية، البحث في الإعدادات عن خيار زيادة استجابة لمس الشاشة مع واقي الشاشة الموجود في بعض الهواتف وعلى رأسها هواتف سامسونج.

5) تنظيف قارئ البصمة

أحد العوامل التي تعوق استجابة قارئ البصمة، هي وجود قذارة على قارئ البصمة، لذا ننصح بتنظيفه كل فترة وأخرى، ولعلّ أفضل طريقة لذلك هي قطعة قماش مايكروفايبر مبللة بالماء والكحول.

المصدر 1 2