“إكس بوكس” بلا مشغل أقراص.. أحدث تعديلات مايكروسوفت

تعديل بارز تشهده السلسلة المقبلة من أجهزة الألعاب الشهيرة “إكس بوكس”، التابعة لشركة مايكروسوفت، حيث يفترض ألا تحتوي على مشغل للإسطوانات، في خطوة جديدة لا يمكن توقع إن كانت ستثير اعجاب محبي الألعاب الإلكرتونية أم ستكشف عن امتعاضهم قريبا.

إكس بوكس بلا مشغل اسطوانات

في وقت تبحث فيه الشركات الكبرى عن طرق زيادة العملاء ورضاهم العام، بكل الطرق الممكنة وغير الممكنة أحياناً، بدا وأن عملاق التكنولوجيا مايكروسوفت، ستعمل على ذلك أيضاً ولكن بطريقتها الخاصة المحفوفة بالمخاطر، إذ أعلن تقرير خاص بموقع التقنية “Thurrott” عن نية مايكروسوفت في إصدار أجهزة الألعاب الإلكترونية إكس بوكس، بلا مشغل للإسطوانات، في خطوة سيترقبها الملايين دون شك.

ترى مايكروسوفت أنه من خلال تلك الطريقة المستحدثة، يستفد العملاء من تراجع ملحوظ بأسعار وحدات إكس بوكس، حيث من المرجح أن تنخفض سعر الوحدة لأكثر من 100 دولار مع تخليها عن مشغل الأقراص، فيما تصبح الطريقة الوحيدة لتشغيل الألعاب بتلك الطريقة، هي عبر تحميل نسخة رقمية من اللعبة، من خلال محال التجزئة.

ترقب ردود الفعل

لم تكشف التقارير الأخيرة عن موعد محدد لإصدار مايكروسوفت لوحدات الإكس بوكس الخالية من مشغل الأقراص، إلا أن أغلب التوقعات رجحت اتخاذ تلك الخطوة خلال الأشهر الأولى من عام 2019، وسط ترقب طبيعي لردود فعل المستهلكين.

أشار تقرير موقع “Thurrott” كذلك إلى أن مايكروسوفت لم تنسى المستخدمين الذين يملكوا أقراصاً لألعاب إلكترونية، إذ يتطلب الأمر فقط الذهاب لمتاجر مايكروسوفت، لتبديل الإسطوانات بالنسخ الرقمية، التي ستقوم الشركة بتحميلها على وحدات الإكس بوكس الأحدث عند شرائها، بجانب قيام الشركة بتحديد خدمات اشتراك جديدة لألعاب إكس بوكس، حيث تتيح للمستخدم مكتبة شاملة تضم أكثر من 100 لعبة إلكترونية، مقابل اشتراك شهري يبلغ 15 دولار.

الجدير بالذكر أن الظهور الأول لأجهزة إكس بوكس من مايكروسوفت، يعود إلى عام 2013 حين كشفت الشركة عن أول أنواع جهاز الألعاب الشهير، قبل أن يتطور ليظهر في صورة إكس بوكس “S” خلال عام 2016 والذي تبلغ قيمته 250 دولار، ثم إكس بوكس “X” في العام التالي، الذي يباع مقابل نحو 499 دولار.

المصدر طالع الموضوع الأصلي من هنا