Huawei تعمل على نظام تشغيل مستقل

شركة الصينية العملاقة قامت بشكل سري بتطوير نظام تشغيل غير معلن عنه بعيدا عن نظام الأشهر والأقوى أندرويد، وذلك وفقا لتقرير جديد يدعي بأن مصدر معلوماته هم أربعة أشخاص مطلعين بشكل مباشر على مخططات الشركة، والتي بحسب التقرير تعمل على النظام منذ أكثر من خمس سنوات وتحديدا منذ عام 2012.

كواليس البدء في تطوير النظام

شركة Huawei الصينية مهددة حاليا بعقوبات شديدة ربما تتعرض لها من الولايات المتحدة حيث أنها متهمة بالبيع لإيران مما يخالف قوانين التجارة الأمريكية، حيث بحسب تقرير نشر من قبل فالولايات المتحدة تقوم بالتحقيق الآن حول قضية Huawei وتعلقها بالتجارة مع إيران لتحديد العقوبة التي سيتم فرضها على الشركة.

ولن تكون Huawei الشركة الأولى التي تتعرض لعقوبة إذا تم ذلك حيث إن تم فرض عقوبة ستكون الشركة الثانية خلال أسابيع، حيث قامت الولايات المتحدة بحظر التوريد لشركة ZTE عقابا لها لتوريدها معدات لإيران، مما سيحرم الشركة من استيراد أي منتجات من الولايات المتحدة بما فيها شرائح كوالكوم الشركة الأضخم والأهم في العالم.

ولن يتوقف الأمر بالنسبة لشركة ZTE على حظر استيرادها لشرائح Snapdragon من كوالكوم فقط بل ربما يتضمن الحظر أيضا جميع خدمات جوجل للهواتف التي تتضمن كل تطبيقات جوجل ما سيجعل الشركة تحرم من وضعها بشكل مسبق على الهاتف.

وأشعل هذا القرار جهود الحكومة الصينية التي أعلنت أنها تنوي أن تتقدم في مجال شبه الموصلات وأن تحقق المزيد في هذه الصناعة لتتخلى الشركات الصينية عن الشركات الأمريكية المصنعة للإلكترونيات والتي تستغل الولايات المتحدة وجودها بها.

خطة Huawei عند حدوث أزمة مع الولايات المتحدة

ولم يكتف التقرير بمجرد تاريخ بدء العمل على نظام التشغيل بل بحسب التقرير أيضا فعمل الشركة على نظام التشغيل قد بدأ بعد أن علم أن الولايات المتحدة بدأت بالتحقيق حول تعامل Huawei وZTE مع إيران والذي تم عام 2012 بحسب التقارير، وتضيف التقارير أيضا بأن الشركة كانت تجهز لنظام للأجهزة اللوحية والحواسب الشخصية أيضا.

وبحسب المصادر فالشركة الصينية لم تخرج النظام إلى النور حتى الآن لأنه ليس بنفس جودة ولأنه لا يمتلك تطبيقات طرف ثالث أيضا إلا أنه على ما يبدو فعملية تطوير النظام لم تنته حتى الآن طوال هذه السنوات.

وقال رئيس قسم Honor في الشركة أن الشركة بكل تأكيد قادرة على فعل ذلك، ولكنها لا تفكر في إصداره لأن علاقتها قوية بشركة جوجل وستقوم بالاستمرار في العمل مع الشركة ووضع نظام تشغيل أندرويد على هواتفها.