رغم التحديثات الجديدة.. تراجع شعبية لعبة Apex Legends

كشفت الأرقام الأخيرة لشهر أبريل، تراجع لعبة Apex Legends بشكل كبير على مستوى الإيرادات، ما يشير إلى أن اللعبة لم تحقق المبلغ الذي حققته خلال الشهر الأول، وفقًا لشركة SuperData وهي شركة تحليلات تركز على الألعاب (وشركة Nielson).

وفي أبريل تمكنت Apex Legends من تحقيق 24 مليون دولار، وهو ما يمثل “انخفاضًا كبيرًا” للشهر الثاني على التوالي.

في الواقع ، هذا الرقم قليل جدًا مقارنة بتلك التي حققتها اللعبة في شهرها الأول حيث حققت إيرادات بلغت 92 مليون دولار، وأثنى عليها موقع SuperData كأفضل إطلاق لعبة مجانية على الإطلاق، ويعني انخفاض الإيرادات أيضًا أن لعبة Apex Legends لم تعد في المرتبة الأولى في ألعاب الكمبيوتر الشخصي ووحدة التحكم كما تم تصنيفها من قِبل عن طريق شركات التحليلات.

أسباب التراجع

تراجع كبير في لعبة Apex Legends وتعديلات في الموسم الثاني
تراجع كبير في لعبة Apex Legends وتعديلات في الموسم الثاني

حدثت خلال الفترة الأخيرة العديد من المشاكل في اللعبة مثل توقفات مفاجئة وأعطال صوتية ناهيك عن الغش داخل برمجة اللعبة والذي ظهر خلال الفترة الأخيرة، وإن كانت تلك المشكلة الأخيرة منتشرة في معظم ألعاب الإنترنت، لم يتم تقديم محتوى إضافي داخل اللعبة مع التحديثات كما أنه لا يوجد مكافآت مثيرة ومحفزة للاعبين كما في الألعاب الأخرى.

وصف الكثيرون في الفترة الأخيرة لعبة Apex Legends بأنها فاشلة ومتناقضة وهو ما تسبب في تراجعها بشكل كبير، إلا أنه في ذات الوقت ينتظر محبو تلك اللعبة التحديثات الجديدة مع الموسم الثاني، والتي قد تعدل كثيرًا من تلك الأخطار وتفي بمطالب اللاعبين، ولعل أبرز تلك التعديلات سوف يكون مُنصب على تقليل الأسعار الباهظة المتعلقة باللعبة وملحقاتها.

اقرأ أيضا  مراجعة لعبة Need for Speed No Limits 2017 للأندرويد