اتفاق أبل وكوالكوم.. جيل جديد من أيفون بمعالج 5G

أعلنت “شركة أبل” توصلها إلى تسوية مع شركة كوالكوم المتخصصة في معالجات الهواتف الذكية “كوالكوم سناب دراجون”.

وبحسب التسوية توصلت أبل إلى اتفاق مع الشركة يقضي بتزويدها بمعالجات 5G.

وتوصل الطرفان أيضًا إلى اتفاقية ترخيص لمدة ست سنوات اعتبارًا من 1 أبريل 2019، مع إمكانية تمديد الاتفاقية لعامين بعد انتهاء العقد، بالإضافة إلى “اتفاقية توريد شرائح متعددة السنوات”.

ورغم قلة المعلومات المتاحة، كشفت أبل أنها ملتزمة بتسديد 7 مليارات دولار أمريكي كدفعة أولى للشركة، ومن المقرر الآن أن نرى أجهزة أيفون مزودة معالجات كوالكوم.

بعد اتفاق أبل وكوالكوم.. جيل جديد من أيفون بمعالج 5G
بعد اتفاق أبل وكوالكوم.. جيل جديد من أيفون بمعالج 5G

وبسبب الخلافات بين أبل وشركة كوالكوم قامت أبل العام الماضي بالتعاقد مع شركة أنتل المتخصصة في صناعة المعالجات.

وارتفعت أسهم شركة كوالكوم بنسبة 20٪ بعد أنباء التسوية، فيما ارتفع سهم  شركة أبل بأقل من نصف بالمائة.

معالجات 5G

اتفاق أبل وكوالكوم.. جيل جديد من أيفون بمعالج 5G 1
بعد اتفاق أبل وكوالكوم.. جيل جديد من أيفون بمعالج 5G

يمكن الاستنتاج من خلال التسوية خطط أبل القادمة بشأن هواتفها التي سيتم إطلاقها خلال العام القادم 2020، وبالتأكيد سوف تحتوي على معالجات كوالكوم الجيل الخامس 5G، وذلك بعد نية العديد من الشركات الأخرى تقديمها خلال العام الجاري.

أما بالنسبة إلى شركة أنتل المورد الأساسي لمعالجات شركة أبل، فإنها تبذل قصارى جهدها لتوفير معالجات الجيل الخامس، لكن لا أمل فى ذلك طبقا لتصريحات أبل.

وقال أحد المطلعين على الأمر: “لقد كانت أبل قلقة بعض الشيء فيما إذا كان المورد الوحيد لأجهزة المعالجات يمكن أن يؤثر على خطة الشركة لإدخال أول هاتف ذكي من الجيل الخامس لها العام المقبل”.

في المجمل، دفعت شركة أبل مبلغًا قدره 16.1 مليار دولار أمريكي لشركة  كوالكوم لشرائح المودم الخاصة بها بين عامي 2010 و 2016. علاوة على ذلك، دفعت شركة أبل 7.23 مليار دولار أمريكي كرسوم ترخيص.

اقرأ أيضا  قريبا.. آبل تتيح تسريع هاتف آيفون